حسنية أكادير تعود بتعادل ثمين من قلب مدينة سان بيدور الإيفوارية

استطاعت حسنية اكادير العودة بنقاط التعادل الثمين امام سان بيدرو الايفواري في إطار الجولة الثالثة من منافسات كأس الكونفدرالية الإفريقية ليتصدر رسميا مجموعته الرابعة .

و عانت حسنية اكادير في مباراة اليوم من لعنة الاصابات التي طاردت لاعبيه خلال الشوط الأول،  بعد تعرض كل من ياسين الرامي و مالك سايسي و الصديقي للإصابة بسبب سوء ارضية الملعب،  الشيء الذي اضطر معه محمد فاخر الى إجراء التغيرات الثلاثة بعد مرور ثلث ساعة فقط .

و بعد مرور نصف ساعة من المباراة و من اول هجمة للسوسيين،  تمكن يوسف فحلي من تسجيل الهدف الاول ، بعدما اكمل تزيدة كريم البركاوي المرتطمة بالعارضة .

و في الشوط الثاني نهجت الحسنية الاسلوب الدفاعي و الكرات المرتدة بغية الحفاظ على التفوق،  الا ان ضغط اصحاب الارض مكنهم من تعديل النتيجة في الدقيقة 81عن طريق رولاند زان بي ، و اكملت الحسنية المباراة بعشرة لاعبين بعد تعرض عماد الكيماوي للإصابة هو الآخر .

قد يعجبك ايضا
Loading...