روائح فضلات الدجاج لوث هواء برشيد وفتح معركة مع المزارعين

يشكو سكان مدينة برشيد والنواحي، من الراوائح الكريهة المنبعثة من فضلات الدجاج ، الذي يستعملها المزارعون كسماد لتخصيب التربة وتقوية المحصول.

 

سكان المدينة والنواحي دخلوا في معركة بيئية مع المزارعين ، من أجل ارجاع هواء المنطقة إلى سابق عهده ، بعدما تحول إلى روائح كريهة خدشت جمالية المدينة ولوثت فضاء نقيا.

 

أخطارا حقيقية تحذق بالبيئة والصحة، نتيجة استنشاق هذه الروائح ، وأمراض تنفسية كالحساسية وأمراض الجلد وضيق التنفس ونفوق البهائم.

 

وأمام صمت المسؤولين، حقوقيون يدقون ناقوس الخطر ويتوعدون بتنظيم مسيرات ووقفات احتجاجية، للمطالبة برفع الضرر عن السكان ، من اجل استنشاق هواء نقي في بيئة سليمة.

قد يعجبك ايضا
Loading...