ريال صوصيداد و اتليتكو بلباو يخلقان المفاجأة في كأس الملك

في مباريات مثيرة لربع نهاية كأس ملك إسبانيا ، فجر كل من ريال سوسيداد و اتلتيك و بلباو مفاجئتين قويتين باطاحتهما للعملاقين ريال مدريد و برشلونة .

ففي معقل سانتياغو برنابيو لقن ريال سوسيداد درسا قويا لن ينساه العالم لكتيبة زيدان حينما بسطوا سيطرتهم على الاخضر و اليابس و تفننوا في دك شباك الميرنغي اربع مرات .

و امام صدمة الجميع تقدم الضيوف بثلاثية نظيفة سجلت على التوالي في الدقائق 22 ، 54، 56 ، و حاول ابناء زيدان تدارك التاخر بعد قلص مارسيلو النتيجة في الدقيقة 58 من تسديدة قوية ، هدف لم تتنفس به جماهير الريال الصعداء بعد ان عاد سوسيداد ليضيف الرابع في الدقيقة 68.

و بعدما صار الجميع متيقنا من هزيمة نكراء للملكي مدريد ، انفجر لاعبو الاخير في العشر دقائق الاخيرة من المباراة لعلهم يحدثون ما هو اشبه بالمستحيل حيث قلص رودريغو النتيجة في الدقيقة 80 ، و في الوقت بدل الضائع سجل مودريتش الهدف الثالث في الدقيقة 92 لينتهي اللقاء على وقع خسارة الملكي و توديعه للمنافسة .

و في مباراة ثانية اسقط اتلتيكو بلباو العملاق الكتالوني بهىف قاتل في الثواني الأخيرة من المباراة بعدما كانت النتيجة تشير إلى التعادل السلبي ، و سجل هدف التاهل اللاعب بوسكيتش ضد مرماه في الدقيقة 93 .

و بهاته النتائج تكون نسخة هاته السنة نادرة من نوعها بغياب عملاقي اسبانيا و اوروبا عن المربع الذهبي .

قد يعجبك ايضا
Loading...