زلزال يضرب أعوان السلطة بسوق السبت أولاد النمة.

 

اهتز متتبعوا  الشأن المحلي  بسوق السبت أولاد النمة بإقليم الفقيه بن صالح ، مساء يوم الجمعة 15دجنبر الجاري على وقع خبر عزل ثلاثة أعوان سلطة من بينهم اثنين برتبة شيخ، وتوقيف ثلاثة آخرين لمدة شهر.
  وأشارت مصادر محلية إلى أن قرار العزل جاء كرد فوري على احتجاج أعوان السلطة  يوم  أمس الخميس بسبب تعثر  استفادتهم من بقع أرضية في إطار ودادية سكنية.

وقال واحد من أعوان السلطة ممن طاله قرار العزل  للحدث 24 ، أن السلطات الإقليمية استدعتهم على وجه السرعة إلى مقر  العمالة لتبلغهم بهذه القرارات المجحفة “على حد وصفه”،  دون ترك الفرصة لهم للدفاع عن أنفسهم .

وقال ذات المتحدث أن مسؤولا “كبيرا ” بالعمالة طلب منه خلال الاجتماع التخلي عن مسؤوليته بودادية سكنية لأعوان السلطة وقد رفض باتّا ، وتساءل  عما إذا كان لهذا الرفض علاقة بقرار العزل والتوقيف.
هذا ، وقد احتج مساء الجمعة المنصرم أغلبية أعوان السلطة بالمدينة أمام مكتب باشا المدينة ، في أولى رد فعل لهم على هذه القرارات ، وقرروا  رغم محاولة  السلطات المحلية إبعاد البعض منهم عن المشاركة مواصلة الاحتجاج ومُراسلة كافة الجهات العليا التي قد تنصفهم من أجل العودة إلى العمل.
ورجحت ذات  المصادر القول على أن أعوان  السلطة الذين طالهم قرار التوقيف والعزل من المرجح جدا أن يدخلوا في اعتصام مفتوح أمام مقر الباشوية بمعية أفراد أسرتهم  وبدعم من بعض  القوى الحقوقية، رفضا منهم لهذه القرارات التي يقولون أنها لم تكن مبررة .
وأفادت مصادر أخرى للحدث 24، أن قرار العزل جاء بناء على تقرير السلطات المحلية بالمدينة الذي يُفيد أن المعنيين بالعزل والتوقيف، قد ” اخلوا بمهامهم” .

قد يعجبك ايضا
Loading...