زينب اسليكي ابنة حاضرة المحيط تتألق عربيا في رياضة العاب التحمل

بقلم : عبدالرحمن السبيوي

ابنة حاضرة المحيط زينب اسليكي تشرف بلدها المغرب وتحتل المركز الثالث في العاب التحمل المقامة بدولة مصر

تحت شعار ” نحن أقوى من المحنة” استطاعت بكل جدارة واستحقاق البطلة المغربية الواعدة ” زينب اسليكي ” ابنة حاضرة المحيط ، من ان تصنع لها مجدا ولوطنها المغرب ، خارج الديار هناك بأرض الفراعنة في رياضة العاب التحمل ، رغم المنافسة القوية من البلد المضيف والدول العربية الاخرى المشاركة .

زينب هي واحدة من مرضى تثلث الصبغي ، الذين ينتمون بكل فخر واعتزاز الى مركز محمد السادس باسفي ، سطع نجمها في سماء الرياضة العربية باحتلالها المرتبة الثالثة في بطولة الأشقاء العرب لالعاب التحمل المقامة بجمهورية مصر العربية .

المسابقة التي عرفت تتويج المملكة المغربية و سلطنة عمان بالمرتبة الثالثة.

المنافسات شهدت أيضا تتوييج طفلين أيضا من مركز محمد السادس باسفي، خليل الاحمدي و ياسين زغيدة .

قد يعجبك ايضا
Loading...