سناء الزغاري تكتب أنا المرأة

نا جديرة أن أكون مسؤولة،

في البيت والعمل وكل مكان.

فأنا صنعة صنعها الالاه مصقولة،
بالحب والعزة والعنفوان.

ومشاعر العجز في قلبي مقتولة،
وبداخلي قوة تتفجر كالبركان.

فحتى لو لم أملك عضلات مفتولة،

فقوتي لا يملكها ولو أقوى الفرسان.

بداخلي طاقات وقدرات مهولة،
كالتي نجدها عند الأبطال الشجعان.

وفي المواقف التي تحتاج رجولة،
أواجهها بحزم مع أي كان.

هذه قصص نساء منقولة،
منشورة على كل الجدران.

رمز القوة والصلابة و الفحولة،
في كل زمان ومكان.

قد يعجبك ايضا
Loading...