شبيبة التجمع في فرنسا تستعد للموسم السياسي الجديد

ترأس الأخ يوسف شيري رئيس الفيدرالية الوطنية للشبيبة التجمعية لقاءً تواصليا بفرنسا أمس الإثنين، مع أعضاء المكتب الجهوي للشبيبة بباريس.

 

 

وتدارس الأخ شيري برنامج اشتغال شباب مغاربة العالم، وذلك للمساهمة في تحقيق أهداف المنظمة ولتسليط الضوء طموحاتهم والاستماع لانتظاراتهم.

 

 

وطرح أعضاء شبيبة التجمع بباريس مقترحات في ما يخص البرنامج التنموي الجديد استجابة للخطاب الملكي.

 

 

وعبر الشباب عن استعدادهم للانخراط بقوة والعمل بجدية من أجل مصلحة الوطن.

 

 

وقال يوسف شيري إن هذا اللقاء يندرج في سلسلة اللقاءات التي تنظمها الفيدرالية للاستماع للشباب وتجميع مقترحاتهم، في أفق بلورتها في تقرير، سيشكل في الأخيرة قوة اقتراحية واستشارية في العديد من القضايا خاصة تلك التي تهم فئة الشباب.

 

 

من جهته عبر الأخ هشام السملالي رئيس المكتب الجهوي للشبيبة التجمعية للجهة 13 عن استعداد شباب الجالية للمشاركة الفاعلة في وضع استراتيجية تنموية، تهم الشباب بشكل خاص والمواطنين بشكل عام.

 

 

وأضاف الأخ السملالي قائلا ” متحمسين للغاية للتداول حول قضايا تهم المغرب والتفصيل فيها، كما كان لنا شرف عرض الانجازات التي قمنا بها كجهة 13 في فرنسا منذ لقاء أكادير الأخير وأيضا التداول في بعض المشاكل التي تواجه الشبيبة التجمعية بالخارج“.

 

 

وتابع المتحدث أن الشبيبة التجمعية بفرنسا تستعد للموسم السياسي الجديد، عبر الرفع من تمثيلية الشباب في المحطة الشبابية المرتقبة في شتنبر المقبل، وعبر برنامج عمل سيتم عرضه لاحقا.

قد يعجبك ايضا
Loading...