طاطا : نساء أكادير الهناء يطالبن بفك العزلة ، ويعقدن إجتماع بالعامل وهذا أبرز مخرجاته.

خرجت صباح اليوم مجموعة من النسوة بالدواوير الست للمقاطعة الأولى -طاطا- إلى القنطرة المؤدية للمدينة وذلك للإحتجاج على مرارة العيش والعزلة التي تعاني منها دواويرهم الحضرية، بعدما ضاقوا درعا بالوعود الكاذبة ، والانتظار الطويل للفك العزلة عنهم ، خصوصا و خوفهم على فلذات أكبادهم خلال الموسم الشتوي ومايعرفه الوادي من حمولات كبيرة للمياه.

 

وقد شهد الإعتصام محاولة لفضه من طرف قائد المقاطعة الأولى و السيد عميد شرطة المدينة بتقديم مجموعة من الوعود التي لم تقنع المحتجين لتستمر معه الإحتجاجات إلى حدود الساعة الواحدة، حيث تم إنشاء لجنة مكونة من 22 شخص تمثل الدواوير الست لمناقشة الإشكالية بمقر عمالة الإقليم حيث تم الاتفاق مع السيد صلاح الدين أمال عامل الإقليم على مايلي :

* فتح تحقيق في أسباب إغلاق مستوصف أكادير الهناء، وإعادة تشغيله.

* التسريع في وثيرة أشغال القنطرة المخصصة بغلاف مالي مقدر ب 2 مليار و500 مليون.

* التسريع بالدراسة المنجزة للقنطرة (أصل المشكل )

* تخفيض ثمن رخص البناء (وعد العامل الحاضريين بالتدخل لتقليصها)

* دعم مشاريع الشباب ( إستعداد العامل شخصيا الترافع عنها).

هذا وسيتم يوم الإثنين صباحا إعادة الإجتماع بممثلي الدواوير و رؤساء المصالح بمقر عمالة الإقليم من اجل إنهاء الأزمة وتجديد الثقة.

وقد تم فُض المظاهرة النسوية على أعقاب دلك على الساعة الرابعة زوالا، بعد تأكيد المحتجات إستعدادهم للخروج مجددا إن دعت الضرورة إلى ذلك.

قد يعجبك ايضا
Loading...