فرار أفراد فرقة موسيقية مغربية بفرنسا

إختفى أربعة أعضاء من “فرقة رقصة النحلة للتراث بقلعة مكونة” بإقليم تنغير,بمجرد إنتهائهم من جولة فنية بمجموعة من المدن الفرنسية, في إطار الإحتفال بالسنة الأمازيغية الجديدة 2970,وأيظا من أجل التعريف بالفن التراثي لمنطقة قلعة مكونة والجنوب الشرقي والفلكلور المغربي.

للتذكير فقد فازت فرقة “تِزْويت” ومعناها بالعربية “النحلة” ,والمعروفة حاليا بإسم “فرقة رقصة النحلة للتراث بقلعة مكونة” بإقليم تنغير بالرتبة الثالثة في مهرجانٍ للفلكلور بالعاصمة البريطانية لندن
وجدير بالذكر أن “فرقة رقصة النحلة للتراث بقلعة مكونة”قد تأسست 1964.

وقد ثم إختيار إسم “تِزْويت” من كون الرقصة التي تؤدّيها الفرقة تشبه “رقصة” النحلة حينَ تحطّ على الوردة، ومعروف عنْ قلعة مكونة أنّها من الأماكن القليلة في العالم التي تُنتجُ الورد، ويُقام فيها مهرجان سنوي للورود يُعتبر ثاني أقدم مهرجان في المغرب بعد مهرجان “حبّ المْلوك” بمدينة صفرو.

و أعلنت جمعية تزويت قلعة مكونة للتنمية وإحياء التراث”و المحتضنة للفرقة في صفحتها  ، عن  فرار أفراد منها بفرنسا….

 

قد يعجبك ايضا
Loading...