فضائح وتلاعبات مالية في مشاريع محاربة الأمية ببرشيد

فجر فاعلون حقوقيون ونشطاء فيسبوكيون عبر شبكة التواصل الاجتماعي ببرشيد ، وجود تلاعبات في مشاريع محو الأمية التي تشرف عليها جمعيات بتمويل من الوكالة الوطنية لمحو الأمية، تتمثل في تسليم مبالغ من الدعم المالي لفائدة 1288 جمعية، عن أقسام وهمية، والتحايل في مسطرة المحاسبة المعتمدة، في الوقت الذي يفتقد فيه القطاع لجهاز تفتيشي.

 

ومن نماذج التلاعبات التي يجب التحقيق فيها، فبركة أقسام وهمية لمحو الأمية المستفيدون منها لا يوجدون إلا في وثائق اللوائح ومكونين ومكونات هم أفراد من ذوي عائلات ورؤساء جمعيات لا تتوفر فيهم أصلا الشروط المطلوبة في التدريس.

 

وفي ظل التلاعبات التي طالت مشاريع محو الأمية ببرشيد والتي تشرف عليها جمعيات بتمويل من الوكالة الوطنية لمحو الأمية تتمثل في تسلم مبالغ من الدعم المالي، الذي يكلف الدولة على الصعيد الوطني حوالي 131 مليون درهم سنوياً، عن أقسام وهمية، والتحايل في مسطرة المحاسبة المعتمدة، حقوقيون يطالبون بافتحاص مالية جمعيات استفادت من تمويل مشاريع محو الأمية.

قد يعجبك ايضا
Loading...