Advert Test
Advert Test

خاشقجي, مصير معارض

سعيد لكراين

اختفاء الكاتب و معارض النظام السعودي خاشقجي في ظروف اقرب ما تصور في مشاهد الأفلام. 

خاشقجي دخل مقر السفارة السعودية بأنقرة و لم يخرج, بحسب الرواية التركية. 

لتنفجر وسائل الاعلام الشرقية و الغربية بالدعاية لخبر اختفائه المفاجئ, و تتناسل الروايات, و يسيل مداد التحليلات, و يعلو صوت التصريحات من هنا و هناك.

غير أن صوت المملكة السعودية هو الأقل صخبا بينها. اكتفت الرياض بمراقبة الوضع فقط.

خاشقجي قتل و قطع اربا اربا بمنشار كهربائي على يد فرقة اعدام متخصصة, و نقل الى الرياض أشلاء داخل صندوق. 

كاميرا المراقبة توقفت عن التسجيل, 

الشرطة التركية تتابع الوضع عن كثب,ث.

 فتح تحقيق في الموضوع,

المدعي العام يطلب من القنصل السعودي السماح للمحققين بتفتيش السفارة السعودية.

 الرياض تطلب مهلة قبل السماح بذلك. يبدو أن المملكة أخذت على حين غرة, و لم تحسب لهكذا حساب. موقف لا تحسد عليه.

قناة الجزيرة صوبت كل عدساتها, و مكروفوناتها شطر السفارة السعودية بتركيا, و عجت استوديوهاتها بالضيوف و الشهود و المحللين. 

خدمة الاقمار الاصطناعية محجوزة هذه الايام, و الاتصالات لا تتوقف.

الادعاء التركي متشبث بصك الإذانة, و القانون الدولي هو ناموس تحقيق العدالة وفاء لروح خاشقجي.

-لكن, هل اقتنعنا بالجواب الذي ترويه هذه القصة البوليسية ؟

أم هناك جوانب لم تحطها أنقرة بالاضاءة و تركت ذلك لمخيلة المتلقي, أو انها  احتفظت ببعض التشويق للنهاية؟

و عليه سنجرب طرح بعض الاسئلة التي ستساعدنا على الانتباه الى التفاصيل الشيقة, خاصة و أن هذه القصة ستطول فصولها بلا ريب.

1.ألا تعد أنقرة مشاركة في قضية اختفاء خاشقجي المعارض السعودي, من خلال صمتها الى حين ارتكاب هذه الجريمة ؟.

2. لماذا مكثت تنتظر و تراقب,

اليس من مسؤوليتها حماية الأجانب الذين يقيمون على ترابها؟.

3. الا يعد هذا تقصيرا مقصودا اذا صحت روايتها حول عملية التصفية ؟.

4. ماذا ستجني تركيا من خلال توريط بن سلمان في هذه الجريمة؟.

5. بأي سعر سيبيع ترامب صمته للسعودية هذه المرة؟.

6. ما حجم المعلومات التي تتوفر عليها تركيا لادانة العربية السعودية؟.

7. الى اي مدى يمكن للقانون الدولي ان يحقق العدالة في هذه الجريمة؟.

و في الاخير نتمنى لكم فرجة شيقة.

2018-10-14 2018-10-14

اترك ردا

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

العالم24
%d مدونون معجبون بهذه: