Advert Test
Advert Test

انفلات أمني خطير عاشته مدينة برشيد بمناسبة عاشوراء

بوطاجين مصطفى /العالم24

تحولت مجموعة من الأحياء والشوارع بمدينة برشيد ليلة أمس الأربعاء 19 شتنبر الجاري، العاشر من شهر محرم الحرام، وما يسمى عند العامة ب ” الشعالة” بمناسبة الاحتفال بعاشوراء ، إلى ما يشبه بساحة حرب مشتعلة، وعاشت انفلاتا أمنيا حقيقيا داخل أحياء درب آرلو ، درب الطاهيري ، درب الشيخ صالح ودرب الجديد والحي الحسني…

وأقدم شبان بإشعال النيران في مجموعة من العجلات المطاطية وسط الطريق العام، باستعمال مواد كيميائية خطيرة بما يسمى ب”الدوليو”، كما عرف قسم المستعجلات بالمستشفى الإقليمي الرازي ببرشيد ، إقبال كبيرا لمواطنين أصيبوا بإصابات وحروق خطيرة نتيجة التراشق بالنيران والحجارة أو عن طريق نشوب معارك حقيقة استعملت فيها كل أنواع الأسلحة البيضاء، من طرف شبان ومراهقين.

وعاشت مدينة برشيد ليلة سوداء أو ما يشبه بحالة طوارئ حقيقية داخل الأطقم الطبية والصحية في المستشفيات ومراكز الأمن والوقاية المدنية، فضلا عن رشق نوافد المنازل وتكسير زجاج السيارات، مما نتج عنه خسائر مادية وبيئية كبيرة.

كما أن السلطات المحلية لم تقم بواجبها الاستباقي عبر ازالة العجلات المطاطية من الشوارع من طرف قاصرين، والقيام بحملات توعية استباقية للحد منها، وعجزت القوات الأمنية في استتباب الأمن والمحافظة على الارواح والممتلكات، مما زاد من متاعب المواطنين جراء الخسائر المادية والمعنوية أوبخصوص الرائحة الكريهة التي تؤثر على الجهاز التنفسي للمصابين بأمراض الربو والحساسية.

2018-09-20 2018-09-20

اترك ردا

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

العالم24
%d مدونون معجبون بهذه: