Advert Test
Advert Test

تعزيز الشراكة المغربية الإسبانية في مجالات الصيد البحري والفلاحة

العالم 24

على هامش معرض ٱليوتيس ، أجرى أمس الأربعاء عزيز أخنوش ، وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات ، مباحثات ثنائية مع لويس بلاناس بيشاديس ، وزير الفلاحة والصيد البحري الإسباني، الذي كان مرفوقا في أول زيارة رسمية له إلى المغرب بوفد كبير.

وأتاح اللقاء، الذي يعكس العلاقات الممتازة بين المغرب وإسبانيا، التطرق إلى المصادقة على اتفاقية الصيد البحري الجديدة بين المغرب والاتحاد الأوروبي، وأيضا التطورات المستقبلية للتعاون في مجال نشاط الصيد البحري للأسطول الإسباني في المياه المغربية في المحيط الأطلسي. كما عبر الجانبان عن ارتياحهما للاتفاق الفلاحي الذي تمت المصادقة عليه بين المغرب والاتحاد الأوروبي في يناير 2019. ويستجيب هذا الاتفاق القوي والاستراتيجي بشكل إيجابي لانتظارات المغاربة تجاه الاتحاد الأوروبي ، الذي يعد الشريك الأول الاقتصادي والسياسي والاجتماعي في المغرب ، كما ذكر بذلك أخنوش وبلاناس بيشاديس اللذين رحبا بنجاح المفاوضات مع الشركاء وساكنة الأقاليم الجنوبية.

ورغبة في تعميق التعاون الممتاز بين البلدين في المجال الفلاحي، التزم كل من أخنوش وبلاناس بيشاديس بدراسة طرق التعاون المستقبلية من أجل ضخ دينامية جديدة في الشراكة الثنائية بين المغرب وإسبانيا.

وخلال المباحثات ، تطرق الطرفان أيضا إلى حصيلة تعاونهما المثمر في مجال الصيد البحري. والتزم أخنوش وبلاناس بمواصلة تطوير هذا التعاون من خلال استكشاف الطرق والوسائل الكفيلة بتوطيد هذه الشراكة الاقتصادية الناجحة والمتبادلة المنفعة.
وأكد بلاناس من جديد التزام إسبانيا لفائدة مبادرة الحزام الأزرق وتكييف الصيد البحري مع التغيرات المناخية.

كما تباحث أخنوش وبلاناس بشأن عدة نقاط تتعلق بالتعاون بين المغرب وإسبانيا في مجال تنفيذ القوانين الجديدة للاتحاد الأوروبي بشأن مراقبة المنتجات الفلاحية المغربية المصدرة ، ولكن أيضا تعزيز العلاقات المؤسساتية بين المغرب فودكس ونظيرتها الإسبانية ، الهيئة الرسمية لمراقبة والإشراف وتنظيم الصادرات (. (SOIVRE

بالإضافة إلى ذلك، دعا أخنوش رسمياً بلاناس بيشاديس إلى الدورة الرابعة عشرة من للملتقى الدولي للفلاحة بالمغرب ، الذي سيعقد في مكناس من 16 إلى 21 أبريل 2019 حول موضوع “الفلاحة ، رافعة من أجل التشغيل ومستقبل العالم القروي”. وقد تركز مشاركة مملكة إسبانيا في هذه النسخة على برنامج يتناول التعاون المؤسساتي والتجاري والتقني. وسوف تسلط الضوء على مساهمة التعاون الإسباني في تنمية القطاع الفلاحي في المملكة المغربية.

في ختام هذا اللقاء الثنائي ، تسلمت زكية دريوش ، الكاتبة العامة بمديرية الصيد البحري من يدي الوزير الاسباني لويس بلاناس بيشاديس وسامًا كقائد للنظام المدني للاستحقاق الفلاحي والصيد البحري والتغذية لمملكة إسبانيا.

2019-02-22

اترك ردا

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

العالم24
%d مدونون معجبون بهذه: