Advert Test
Advert Test

يوم الخميس المقبل وقفة احتجاجية لاهالي الجماعة السلالية بسيدي بوزيد امام مؤسسة العمران باسفي.

عبد الرحمان السبيوي/العالم 24



على مايقارب السنة على نفض الغبار على ملف الجماعة السلالية لأهالي سيدي بوزيد باسفي، ونهج الجهات المسؤولة سياسة الاذان الصماء ، وتعرض العديد من من منتسبي هذه الجماعة لانتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان ، تمثلت في التعذيب واهدار الكرامة بغية الاجهاز على هذه الغنيمة من طرف مافيا العقار والمنتخبين السياسيين، وباعتبار مؤسسة العمران احد المستفيدين من هذه الأراضي ولم تقم بتعويض ضحايا الجماعة السلالية من ذوي الحقوق ، وعدم التزامها بالوعود وماتم الاتفاق عليه بتخصيص جزء من بقع التجزئة السكنية المشيدة فوق اراضيهم لهم و امتناعها عن اعادة الهيكلة لبعض احياء سيدي بوزيد التي في حالة هشاشة ، والتي يعد ساكنتها احد اكبر ضحايا عملية التاخر في انجازها وفق المتفق عليه.


وبعد ثبوت عدم جدية كل الأطراف المسؤولة ، قرر اهالي الجماعة السلالية بسيدي بوزيد اسفي تنظيم وقفة احتجاجية صباح يوم الخميس 24 يناير 2019 ابتداء من 11 عشرة امام مقر مؤسسة العمران باسفي ، من اجل المطالبة بتعويض ذوي الحقوق الجماعة السلالية و التزام مؤسسة العمران بكل وعودها و مراجعة الثمن الذي تم التعويض به بعض ذوي الحقوق من ااهالي الجماعة السلالية.


2019-01-19

اترك ردا

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

العالم24
%d مدونون معجبون بهذه: