مؤسف…انتحار شاب بأكادير انتقاما لوالدته

 

العالم 24 – متابعة

أقدم شاب ليلة أمس الثلاثاء، على الانتحار ببيت أسرته، انتقاما لوالدته التي تعرضت للمهانة والذل من طرف زوجها الذي غادر المنزل مما جعل الأم تعيش حياة صعبة، مما دفعها إلى الخروج من المنزل لتشتغل في الخارج لكسب قوت يومها و ابنها، وهو الوضع الذي لم يتقبله ابنها إطلاقا، وجعله يعيش ظروفا عصيبة ولدت لديه أزمة نفسية حادة، كانت نهايتها الإنتحار.

هذا، ومباشرة بعد وقوع الحادث، فتحت عناصر الشرطة القضائية لأمن أكادير التحقيق في الحادث، وانتهى بنقل جثة الهالك إلى مستودع الأموات بمستشفى الحسن الثاني باكادير لاجراء التشريح الطبي.

قد يعجبك ايضا
Loading...