Advert Test
Advert Test

“قائد” يحصل على الدكتـوراه في دقيقة.. وثائق تورط عميـد كلية الحقوق سطات في فضيـحة تزوير

العالم 24/سطات

بعد نهاية ولايتيه من تسيير كلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية التابعة لجامعة الحسن الأول بسطات، لا تزال الفضائح تلاحق العميد السابق للكلية المذكورة وعضو حزب العدالة والتنمية بجهة بني ملال-خنيفرة.
وثائق جديدة مسربة حصل عليها موقع “العالم24″، تورط وبشكل مفضوح العميد السابق لكلية الحقوق سطات، حيث عمد الأخير الى خرق كل القوانين من أجل منح شهادة الدكتوراه في الاقتصاد لطالب باحث يشغل منصب “قائد” تابع لوزارة الداخلية وفق ما نقله مصدر جامعي.
وبالرجوع الى النظام الذي يسير به سلك الدكتوراه فإن الطالب المترشح لاجتياز امتحان الولوج إذا نجح يتم تسجيله، ليصبح ملزما بالقانون أن يعيد التسجيل مع كل موسم جامعي وفقا لما هو معمول به، لكن هذا لم يتم في هاته النازلة، حيث أن الطالب المذكور تم منحه إعتمادات التسجيل لثلاث سنوات موقعة في يوم واحد.
وبالعودة الى الوثائق التي اطلع عليها “العالم24″، فإنه يلاحظ تسجيل المعني بالأمر في المواسم الجامعية 2012/2013 و2013/2014 و2014/2015، موقعة كلها في يوم واحد وهو الموافق لـ06/12/2016.
وقال مصدر الموقع إن الوثائق المعتمدة من طرف الوزارة لتدبير عملية إعادة التسجيل “Dossier De Réinscription en Doctorat” يجب أن توقع من قبل أربعة أطرافهم وهم (المؤطر والمسؤول عن المختبر ومدير مركز الدكتوراه ثم عميد المؤسسة)، ويتم التوقيع على هذا الملف سنويا إلى أن يصرح الطالب بالمناقشة.
الملفت في الامر هو أن مدير مركز الدكتوراه لم يوقع على وثائق التسجيل بعد اكتشافه للخرق القانوني المتمثل في تسجيل الطالب المعني في زمن قياسي لا يتعدى بضعة دقائق، وعلى الرغم من امتناعه عن التوقيع ناقش المعني بالأمر وحصل على شهادة دكتور في الاقتصاد.
مصدر “العالم24” أوضح أن الطالب الباحث لا يتوفر في الأصل على وثيقة إعادة التسجيل في الموسم الجامعي 2015/2016، علما أنه ناقش نهاية سنة 2017، (حسب إعلان المناقشة الذي يتوفر الموقع أيضا على نسخة منه تم اصداره في 28 نونبر 2017).
وإستغرب المصدر نفسه، ما وصفه بـ”تهريب” المناقشة الى المدرسة الوطنية للتجارة والتسيير بسطات ENCG بدل كلية الحقوق علما أن الطالب مسجل بهاته الأخير.

2019-03-04

اترك ردا

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

العالم24
%d مدونون معجبون بهذه: