وفاة الشاب الرجاوي “عثمان” بعد صراع مع المرض

 

توفي مساء اليوم الأحد عثمان أو الشاب الرجاوي بالدار البيضاء بعد معانات طويلة مع المرض الخبيث الذي ألم به.

والجدير بالذكر أن معانات عثمان مع هذا المرض الذي ألم به مند حوالي سنة لم ينفع معه شفاء، حيث رفضت جميع المصحات والمستشفيات احتضانه بالعاصمة الإقتصادية بدعوى عدم وجود امكانية لإحتضانه.

وقد نزل الخبر كالصاعقة على أسرته الصغيرة ومشجعي الرجاء البيضاوي، الذين تعاطفوا بشكل كبير معه، حيث اطلقوا حملات على مواقع التواصل الإجتماعي لإعانة والدته ماديا، قبل ان تخطفه الموت.

قد يعجبك ايضا
Loading...