وقفة احتجاجية لحاملي الشهادات بتارودانت امام مقر “شركة مقلع رودانة” .

خاض مجموعة من المعطلين و حاملي الشهادات بتارودانت وقفة احتجاجية امام مقر ”شركة مقلع رودانة ” وقفة تلاها اعتصام مفتوح يوم 30من غشت الجاري 2018 ضد ما أسموه بالتماطل و التسويف و العرقلة التي طالت شركتهم ونددوا بعدم جدية الجهات المسؤولة التي تتعامل مع مطلبهم الا وهو منحهم رخصة اللا ستغلال أحد المقالع رغم قيامهم بجميع الاجراءات القانونية للحصول عليها .

السواعد المعطلة بتارودانت واجهت عرقة و تماطل غير مسبوق، و متعمد فمنح رخصة لايتطلب وقت اكثر مما هو معروف لكن هناك ايادي خفية ، تود على مايبدو عدم استفاذتهم من اجل حماية مصالحها ( التدخلات السلبية من كل من الجماعة الترابية و ووكالة الحوض المائي) ، اللتان تستمر ان في عرقلة ومحاربة استمرارهم في العمل رغم الاجتماعات السابقة التي انعقدت مع اللجنة المحلية برئاسة السيد عامل الاقليم.

و ندد افراد الشركة المكونة من شباب معطلين و حاملي الشهادات بتارودانت و الذين استشرفوا خيرا من هذا المشروع للخروج من براثن البطالة و التهميش و توفير عمل يمكنهم من العيش الكريم إلا أنهم فوجؤوا بما يزيد عن السنة من عراقيل و صعوبات من طرف الادارة ووكالة الحوض المائي التي و لحد الساعة لم تمكنهم من رخصة الاستغلال رغم مطالبتهم بها عن ما يزيد عن السنة لم يتلقوا اي رد لمطلبهم .

للاشارة فمثل هذه التصرفات تتنافى مع توجيهات صاحب الجلالة الملك محمد السادس حفظه الله ومعةخطاباته التي شدد فيها على دعم المقاولات الصغرى و الشباب باعتبارهم يساهمون في التنمية .

كما شدد ايضا على عدم تعطيل و تأخير مصالح المواطنين و هو الذي يحصل ليس فقط في تارودانت لكن في جميع ربوع وطنتا الحبيب.

لهذا فالمحتجون متمسكون بمطلبهم و يناشدون الجهات المسؤولة بالتدخل الفوري من اجل منحهم رخصة الاستغلال المحجوز عليها بوكالة الحوض المائي بدون مبرر و لا وجه حق لاستيفاء الشركة لكل الالتزامات و الشروط القانونية تجاه الادارة.

قد يعجبك ايضا
Loading...