يتلاعب ببونات الدقيق بباشوية أقا؟

في كل يوم لا نجد في حديث الاقاويين إلا الكلام التالي أن هناك أعوان سلطة يتلاعبون ببونات الدقيق وهذا الشيء لامسته الصفحة في كل توزيع للدقيق بأقا بل هناك من يتعمد عدم اخبار الساكنة بذلك لحاجة في نفس يعقوب .

توصلت جريدة العالم 24 أكثر من مرة بسيل من الشكايات من المتضررين من هذا التلاعب يطالبوننا بوضع شكاياتهم في العناوين الأولى للصفحة وغايتهم ليس سب او شتم اي مسؤول بل أن نضع الأصبع على الداء حيث أن موضوع شكايتهم هي أن هناك عونين داخل الباشوية هم المتحكمين في توزيع كل البونات يستهترون ويتلاعبون أكثر من مرة بهذه البونات إما بتسليمها لأشخاص لا علاقة لهم بتراب الباشوية او بتسخيرها لحاجات اخرى.

فوضى التلاعب توصلت به الجريدة منذ أيام بعد التغييرات التي أقدم عليها باشا المدينة في هذا الباب، حينما قام بتسليم مهام التوزيع للعونين المذكورين سلفا، علما أن المسؤول عليها في السابق يعمل بجد وإتقان وتفاني منذ سنوات.

خليفة الباشا يعلم علم اليقين أن هناك تلاعب في هذا الموضوع ولا يحرك ساكنا ولم يستطع حتى إخبار المسؤول الأول عن الباشوية.

قد يعجبك ايضا
Loading...